مصدر ينفي صحة تقارير عن رفع تركيا لتدفقات مياه نهر الفرات

نفى عضو غرفة عمليات السدود في شمال شرقي سوريا، محمد طربوش، الأنباء التي تم تداولها حول إطلاق تركيا لمياه نهر الفرات.

وأكد طربوش لآرتا إف إم أن تركيا خفضت نسبة المياه التي تطلقها إلى 200 متر مكعب في الثانية، منذ 27 كانون الثاني/يناير المنصرم. 

وأدى خفض نسبة التدفق إلى انخفاض منسوب مياه النهر في شمال شرقي سوريا بنسبة خمسة أمتار وعشرين سنتمتراً.

وعن تأثير انخفاض منسوب المياه على محطات توليد الكهرباء، طربوش أوضح أن عنفات سد تشرين تحتاج إلى 450 متراً مكعباً من المياه في الثانية لتوليد مئة ميغا واط من الكهرباء. 

لذا يتم تجميع المياه لـ16 ساعة، ويتم تشغيل العنفات ثماني ساعات في اليوم.

وأضاف طربوش أنه تم التواصل مع قوات التحالف الدولي وروسيا من أجل التدخل والضغط على تركيا لإطلاق المياه، لكنهم لم يتلقوا أي رد حتى الآن.

كما حذر عضو غرفة عمليات السدود من أن استمرار قطع المياه من الجانب التركي سيشكل تهديداً مباشراً على الأمن المائي والغذائي في سوريا.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

نهر الفرات الكهرباء تركيا