آخر الأخبار

  1. قتلى من القوات الحكومية وداعش خلال معارك بريف حماة
  2. إقليم كردستان يسجل أكثر من ألف إصابة بكورونا لليوم الثالث
  3. عدد مصابي كورونا بالمناطق الحكومية السورية يتجاوز 5200 شخص
  4. تسجيل 136 إصابة بكورونا في روجآفا خلال يوم واحد
  5. دمشق ترفع سعر لتر البنزين الحكومي بمقدار 200 ليرة

روابط ذات صلة

  1. مشروع محلي يسعى لتغطية حاجة سوق القحطانية من الخضراوات
  2. الصحة العالمية تحذر من تسارع انتشار كورونا وتدعو لعدم التراخي في إجراءات الحماية
  3. سكان عامودا يشكون من ظاهرة الدراجات النارية التي تتسبب في الحوادث والضجيج
  4. تنفيذ عمليات صيانة وإعادة تأهيل لمحطات مياه مقاطعة القامشلي
  5. فلاحو المالكية/ديريك يشكون من ارتفاع سعر السماد بنوعيه الشتوي والربيعي
  6. قرية في ريف معبدة تتغلب على الظروف الاقتصادية بزراعة الخضار الموسمية
  7. معاناة المرضى النفسيين في الحسكة ما بين نقص الخدمات وسوء معاملة المحيط - 15/10/2020
  8. منظمات أممية تدعو للتضامن مع المجتمعات الضعيفة لمواجهة تأثيرات كورونا
  9. مدن الجزيرة تشهد أزمة أنسولين منذ شهرين نتيجة توقف الإمدادات الدولية
  10. خطة عدادات مولدات الأمبيرات في القامشلي تفشل عند أول اختبار عملي

آلاف حسين

مراسل آرتا إف إم في الحسكة

قاطنو مخيم الهول يطالبون بتشديد الإجراءات الأمنية بعد تزايد جرائم القتل

تحول مخيم الهول، شرقي الحسكة، خلال شهر أيلول/سبتمبر  الجاري، إلى مسرح لجرائم قتل متسلسلة، إذ فقد ستة أشخاص من قاطنيه حياتهم، في حوادث غامضة.

وطالت جرائم القتل  نساء وشباباً من الجنسيتين العراقية والسورية ومن أعمار مختلفة بحسب إدارة المخيم التي أوضحت أن الجرائم نفذت بأساليب مختلفة كالطعن والخنق واستعمال الرصاص الحي.  

ووفقاً لقوى الأمن الداخلي (الأسايش) في المخيم، فإن جرائم القتل سجلت ضد مجهولين، مرجحة أن أعضاء ما تسمى بجماعة الحسبة التابعة لداعش هم المتورطون في تلك الجرائم.

وتؤكد الأسايش أن التحقيقات مازالت جارية للكشف عن الجناة، لكنها أقرت بأن السيطرة التامة على المخيم، الذي يضم عدداً هائلاً من القاطنين، أمر شبه مستحيل.

وأوضحت الأسايش أن مصاعب ضبط الأمن في المخيم تزداد مع وجود نساء متطرفات من داعش لا يزلن يسعين لتطبيق تعاليم داعش المتشددة على قاطني المخيم عبر التخويف والترهيب وصولاً إلى القتل.

وبحسب إدارة مخيم الهول، فإن المخيم يضم أكثر من 65  ألف شخص موزعين بين نساء مقاتلي داعش الأجانب وأطفالهن، بالإضافة إلى لاجئين عراقيين ونازحين سوريين.

وبحسب إحصائية لإحدى المنظمات المحلية العاملة في المجال الإغاثي داخل مخيم الهول، فإن أكثر من 40% من القاطنين يعيشون في عزلة داخل المخيم خوفاً على حياتهم بعد تكرار جرائم القتل.

استمعوا لحديث مسؤول مكتب شؤون النازحين واللاجئين والمنكوبين في شمال وشرق سوريا، شيخموس أحمد، وتابعوا تقرير آلاف حسين كاملاً..

ARTA FM · قاطنو مخيم الهول يطالبون بتشديد الإجراءات الأمنية بعد تزايد جرائم القتل - 23/09/2020

كلمات مفتاحية

مخيم الهول الجرائم الإجراءات الأمنية الحسكة