آخر الأخبار

  1. الأمم المتحدة تتوقع تعافياً اقتصادياً محدوداً جراء تداعيات كورونا
  2. الصحة العالمية: لقاحات كوفيد 19 ستصل الشرق الأوسط في شباط المقبل
  3. تسجيل 65 إصابة بكورونا في المناطق الحكومية بسوريا
  4. قتلى وجرحى من القوات الحكومية وداعش إثر معارك جديدة بالبادية
  5. إصابة مدني إثر قصف تركي على الطريق الدولي بين عين عيسى وتل تمر

روابط ذات صلة

  1. تأخر توزيع العلف المدعوم يفاقم خسائر مربي المواشي بالحسكة
  2. كركي لكي تتوسع عمرانياً رغم تداعيات كورونا وارتفاع أسعار مواد البناء
  3. الإدارة الذاتية تفتتح أول معمل لإنتاج زيوت نباتية في الجزيرة
  4. توثيق 237 حالة اعتقال تعسفي خلال شهرين في عفرين ورأس العين وتل أبيض
  5. أفران عامودا السياحية بدون طحين رغم وعود الدعم من الإدارة الذاتية
  6. الإدارة الذاتية تنتقد التقصير الأممي والدولي بشأن مخيم الهول ‎‎
  7. بيدرسون يدعو لتعاون دولي لدعم العملية السياسية في سوريا
  8. تراكم مخلفات خانات المواشي في أحد أحياء ديريك يثير مخاوف صحية
  9. بلدية ديريك تبني محطة نموذجية لتجميع ونقل النفايات خارج المدينة
  10. موائد محدودي الدخل في كركي لكي بدون لحوم حمراء أو بيضاء

بشار خليل

مراسل آرتا إف إم في القامشلي

استنكار رسمي وشعبي في روجآفا للقصف التركي على كوباني، وواشنطن تندّد

أدانت واشنطن القصف الجوي بطائرة مسيرة على قرية حلنج في ريف كوباني الشرقي، والذي أسفر عن استشهاد ثلاث نساء، دون اتهام تركيا بشكل مباشر بالمسؤولية عن القصف. 

وأعرب وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في تغريدة على تويتر، عن تعازيه لأسر الضحايا المدنيين الأبرياء الذين قضوا خلال الهجوم على قرية حلنج في ريف كوباني.

وشدد بومبيو على أن دوامة العنف المستمرة تعيق الأمل في حل سياسي دائم للصراع في سوريا، على حد تعبيره. 

أما الإدارة الذاتية، فاستنكرت القصف الجوي التركي، واعتبرته خرقاً للتفاهمات التي أبرمتها كلٌّ من واشنطن وموسكو مع أنقرة بعد العدوان التركي الأخير على روجآفا في تشرين الأول/أكتوبر الماضي. 

وأشارت الإدارة الذاتية إلى أن هذه الهجمات تعتبر بمثابة إعلان عن عدم اكتراث أنقرة بحياة المدنيين رغم سريان اتفاق وقف العمليات القتالية بموجب التفاهمات الدولية القائمة، ودعوات الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار في ظل استمرار خطر فيروس (كورونا). 

ودعا بيان الإدارة الذاتية كلاً من روسيا والولايات المتحدة الراعيتين لاتفاق وتفاهم وقف العمليات القتالية، إلى اتخاذ موقف علني واضح وصريح حيال هذا النهج التركي غير المبرر.

وطالبت القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي (الأسايش)، التحالف الدولي والقوات الروسية بالقيام بواجبها إزاء الاعتداءات التركية وعدم التزامها بقرار وقف إطلاق النار الذي تم بين موسكو وأنقرة في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

أما القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، فوصف سياسة تركيا القائمة على اغتيال الناشطات واستهداف المدنيين بأنها جزء من سياسة المذابح ضد الكرد، وذلك في تغريدة على حسابه الرسمي في موقع (تويتر). 

شعبياً، نظم العشرات من سكان القامشلي اعتصاماً أمام مكتب الأمم المتحدة، تنديداً بالهجوم التركي على كوباني،  وشهدت مدن أخرى احتجاجات مماثلة.

وأثار القصف الجوي التركي على ريف كوباني الشرقي الذي يعتبر الأول من نوعه منذ احتلال الشريط الحدودي الممتد بين رأس العين / سري كانيه وتل أبيض في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، مخاوف من تكرار سيناريو الاجتياح التركي، على الرغم من الانتشار العسكري الروسي والأمريكي وتغيُّر خرائط توزع القوات الدولية في روجآفا.

استمعوا لحديث بدران جيا كرد، نائب الرئاسة المشتركة للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا، وتابعوا تقرير بشار خليل كاملاً..

ARTA FM · استنكار رسمي وشعبي في روجآفا للقصف التركي على كوباني، وواشنطن تندّد - 24/06/2020

كلمات مفتاحية

تركيا أمريكا كوباني روجآفا