قوات سوريا الديمقراطية تنفي أي اتفاق مع داعش بالرقة

نفت قوات سوريا الديمقراطية اليوم الأربعاء توصلها إلى اتفاق مع تنظيم داعش يقضي بخروج مسلحي التنظيم من مدينة الرقة.

وأفاد مدير المركز الإعلامي في قوات سوريا الديمقراطية، مصطفى بالي، لآرتا إف إم أن هناك وساطة من قبل شيوخ ووجهاء العشائر بالتنسيق من المجلس المدني للرقة لإجلاء المدنيين العالقين داخل الرقة.

وأضاف بالي: "قوات سوريا الديمقراطية تتعامل بإيجابية مع هذه المبادرة الإنسانية."

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أشار إلى وجود مفاوضات بين مسلحي داعش وقوات التحالف وقوات سوريا الديمقراطية حول إخراج من تبقى من عناصر التنظيم في مركز مدينة الرقة إلى ريف ديرالزور الشرقي.

إلى ذلك، سيطرت قوات سوريا الديمقراطية اليوم الأربعاء على قرية الكبرى في محور بلدة مركدة وعلى قرية الموالح في محور بلدة الصور بريف ديرالزور بعد معارك مع مسلحي داعش.

يُذكر أن مجلس دير الزور العسكري التابع لقوات سوريا الديمقراطية كان قد أعلن في التاسع من أيلول (سبتمبر) الماضي بدء معركة "عاصفة الجزيرة" لتحرير ما تبقى من منطقة الجزيرة ووادي الفرات.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

قوات سوريا الديقراطية داعش الرقة