سكرتير التقدمي يطالب الإدارة الذاتية بإلغاء التجنيد الإجباري

طالب سكرتير الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا، عبد الحميد درويش، اليوم الأحد الإدارة الذاتية بإيقاف قانون التجنيد الإجباري.

وأوضح دوريش خلال أعمال الملتقى التشاوري للوحدة القومية في روجآفا والمنعقد في رميلان، أن قانون التجنيد الإجباري "تسبب بهجرة مئات الشباب إلى خارج المنطقة".

وأضاف السياسي الكردي: "بخصوص قانون التجنيد الإجباري عندما تخرج من القامشلي إلى عامودا ورأس العين والدرباسية والحسكة وديريك فإنك لا ترى الشباب. هذا الأمر سلبي ويستوجب أن تسألوا أنفسكم ماذا تفعلون. يجب إيقاف هذا الأمر."

كما طالب سكرتير الحزب الديمقراطي التقدمي الإدارة الذاتية بإعادة فتح مكاتب الأحزاب الكردية التي أغلقتها الأسايش خلال الفترة الماضية.

وانطلق الملتقى التشاوري في رميلان اليوم الأحد بمشاركة أحزاب حركة المجتمع الديمقراطي والتحالف الوطني الكردي وحركة اليساريين الكرد والحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا، ويستمر حتى يوم غدٍ الاثنين.

وكان المؤتمر القومي الكردستاني قد عقد الجولة الأولى في السليمانية بإقليم كردستان العراق في 15 و 16 تموز (يوليو) الماضي.

ويهدف المؤتمر القومي الكردستاني إلى توحيد الخطاب والموقف السياسي الكردي في أجزاء كردستان الأربعة، بحسب المجتمعين.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي الإدارة الذاتية التجنيد الإجباري