72 مسافراً يغادرون مطار القامشلي دون إجراء فحوصات

قالت هيئة الصحة في إقليم الجزيرة إن 72 شخصاً من أصل 100 مسافر غادروا مطار القامشلي دون الخضوع لإجراءات الكشف الوقائي الخاصة بعدوى فيروس (كورونا).

وأوضحت هيئة الصحة أن القوات الحكومية التي تدير مطار القامشلي منعت الفرق الطبية من إجراء الفحوص الطبية لجميع المسافرين الذين كانوا على متن الرحلة الجوية القادمة من دمشق. 

وقال نائب الرئاسة المشتركة لهيئة الصحة في إقليم الجزيرة، محمد خلف، لآرتا إف إم، إن عدد الأشخاص المقيمين في مراكز الحجر الصحي في الجزيرة ارتفع حالياً إلى 97 شخصاً. 

وأشار خلف إلى أن الفرق الطبية قامت بتحويل 23 من المسافرين الجدد إلى مركز الحجر الصحي في صالة الروابي في القامشلي لمدة 14 يوماً. 

ولفت المسؤول في هيئة الصحة، إلى تحويل شخصين من الوافدين الجدد إلى مركز خاص بحالات الاشتباه بالإصابة، في حين تم تحويل ثلاثة آخرين ممن يعانون من أمراض مزمنة إلى الحجر المنزلي بالتنسيق مع الكومينات.

يشار إلى أن هيئة الصحة كانت قد اتهمت الحكومة السورية بعدم الالتزام بالإجراءات الوقائية والاستمرار بإرسال المسافرين إلى مطار القامشلي دون تنسيق مع الإدارة الذاتية.

يُذكر أن هيئة الصحة قامت بتجهيز ثمانية مراكز للحجر الصحي لاستقبال الوافدين القادمين من خارج مناطق شمال شرقي سوريا في إطار الإجراءات الوقائية الرامية لمنع تفشي فيروس كورونا. 

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

الصحة الجزيرة مطار القامشلي كورونا المسافرين سوريا