آخر الأخبار

  1. إصابة 8 مدنيين خلال احتجاجات على مرور دورية تركية في كوباني
  2. إصابة مراسل قناة (روناهي) جراء قصف تركي على ريف تل تمر
  3. ألمانيا تعتقل 3 أشخاص بينهم تركيان بتهمة التخطيط لهجمات
  4. سكان القامشلي يشيعون كاهنا أرمنياً ووالده بعد اغتيالهما على يد داعش
  5. غوتيريس يطالب بحل دولي مشترك لقضية معتقلي داعش

روابط ذات صلة

  1. غوتيريس يطالب بحل دولي مشترك لقضية معتقلي داعش
  2. الأسد يتهم حزب الاتحاد الديمقراطي بالارتباط بالأمريكيين وتهريب النفط
  3. إطلاق حملة مقاطعة للبضائع التركية في الحسكة
  4. مجلس سوريا الديمقراطية يطالب أوروبا بالحزم مع تركيا
  5. دي ميستورا يتحدث عن ضغوط روسية على دمشق لمنح الكرد حكماً ذاتياً
  6. موسكو تطالب بسيطرة دمشق على المناطق النفطية في سوريا
  7. الإدارة الذاتية تطالب الأمم المتحدة برفض محاولات تركيا توطين اللاجئين
  8. موسكو تتهم واشنطن بتهريب أموال النفط السوري
  9. الإدارة الذاتية تنتقد صمت الأمم المتحدة حيال العدوان التركي
  10. تركيا تهدد بإعادة مقاتلي داعش الأجانب إلى أوروبا

القضاء الفرنسي يلغي تهمة موجهة لفرع شركة (لافارج) للإسمنت في سوريا

ألغى القضاء الفرنسي تهمة (التواطؤ في جرائم ضد الإنسانية في سوريا) التي كانت موجهة إلى مجموعة (لافارج) الفرنسية لصناعة الإسمنت، حسب مصدر قضائي.

لكن غرفة التحقيق في محكمة استئناف باريس أبقت على تهم "تمويل الإرهاب" و"انتهاك حظر" و"تعريض حياة عاملين سابقين في مصنعها في (الجلبية) في ريف كوباني للخطر"، حسب وكالة (فرانس برس).

ونقلت وكالة (رويترز) عن الشركة قولها تعقيباً على الحكم، إنها تأسف بشدة للأخطاء غير المقبولة التي ارتكبت في سوريا، وتواصل التعاون التام مع السلطات القضائية الفرنسية.

وأوضحت الشركة، في بيانها، أنها لا تزال تواجه اتهامات بتمويل إرهابيين، وتعريض حياة مواطنين للخطر، وانتهاك العقوبات المفروضة على سوريا.

واتهم القضاء الفرنسي مجموعة (لافارج) بدفع 13 مليون يورو لجماعات جهادية، من بينها تنظيم داعش، وإلى وسطاء، لضمان استمرار العمل في موقعها في سوريا.

كما يشتبه أن المجموعة باعت إسمنتاً لمصلحة تنظيم داعش، ودفعت لوسطاء من أجل الحصول على مواد أولية من فصائل جهادية، بين عامي 2013 و2014.

لكن (لافارج) كانت قد نفت صحة بعض هذه الاتهامات التي أثارتها صحيفة (لوموند) الفرنسية عام 2017، وهو ما أدى إلى فتح تحقيق قضائي بعد ذلك بعام.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

مجموعة لافارج الفرنسية الإرهاب سوريا