الإدارة الذاتية تقرر تعويض المزارعين بالبذار مجاناً

قررت الإدارة الذاتية توزيع بذار القمح والشعير، مجاناً، على المزارعين الذين احترقت محاصيلهم، خلال الموسم الزراعي الفائت.

وأوضحت الإدارة الذاتية أن كل مزارع تضرر من حرائق المحاصيل سيحصل على بذار من نوع المحصول نفسه سواء من القمح أم من الشعير، خلال الموسم الزراعي الجديد.

وكانت لجان الإحصاء التي شكلتها هيئة الاقتصاد والزراعة قد وثقت احتراق أكثر من 42 ألف هكتار من المحاصيل في إقليمي الجزيرة والفرات وفي الرقة ومنبج ودير الزور.

لكن مزارعين من الجزيرة، عبروا عن خيبة أملهم في قيمة التعويض، إذ قال المزارع، محمد الساير، من قرية (كريفاتي) في ريف اليعربية (تل كوجر)، لآرتا إف إم، إن تعويض المزارعين بالبذار فقط لا يكفي.

وأضاف، الساير: "أنا خسرت 15 كيساً أي ما يعادل 150 دونماً، وبعملية حسابية بسيطة نجد أن قيمتها تصل إلى 10 ملايين ل.س، ووفقاً لذلك فإن التعويض قليل". 

وشهدت مناطق شمال شرقي سوريا، خلال موسم الحصاد الماضي، حرائق واسعة في مختلف المناطق، وتسببت بخسائر قدرتها الإدارة الذاتية بنحو 11 مليار ل. س. 

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

بذار القمح الزراعة الجزيرة