آخر الأخبار

  1. أطباء بلا حدود مستعدة لتقديم المساعدات الطبية جراء الهجوم التركي
  2. تعليق الدوام في مدارس روجآفا جراء العدوان التركي
  3. مواقف دولية منددة بالهجوم التركي بانتظار نتائج اجتماع مجلس الأمن
  4. مقتل 5 مسلحين من خلايا داعش قرب رأس العين
  5. انقطاع الكهرباء في قرى في القحطانية إثر قصف تركي على محطة نفطية

روابط ذات صلة

  1. مقتل 5 مسلحين من خلايا داعش قرب رأس العين
  2. انقطاع الكهرباء في قرى في القحطانية إثر قصف تركي على محطة نفطية
  3. مجلس تل أبيض العسكري ينفي سيطرة تركيا على قرية (يابسة)
  4. إحباط محاولات توغل في رأس العين وتل أبيض
  5. الطيران التركي يقصف مواقع في رأس العين دون أنباء عن إصابات
  6. قسد تنقل مقاتلين مكلفين بمراقبة سجناء داعش إلى الحدود
  7. قوات سوريا الديمقراطية تتهم واشنطن بعدم الوفاء بالتزاماتها
  8. ترامب: حان الوقت للانسحاب من الحرب "السخيفة" في سوريا
  9. اعتقال 15 مدنيا في عفرين بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية
  10. إزالة ألفي لغم خلال شهر من الرقة ودير الزور وكوباني

توقيف 26 شخصاً يحرقون النفايات بمكب "رودكو" بالقامشلي

أوقفت أسايش القامشلي 26 شخصاً، خلال اليومين الماضيين، بسبب قيامهم بحرق النفايات في مكب (رودكو)، بحسب بلدية الشعب الغربية.  

وقال رئيس قسم الضابطة في بلدية الشعب الغربية في القامشلي، دجوار خلف، لآرتا إف إم، إن الموقوفين كانوا يلجؤون لحرق النفايات في المكب القريب من حي (الهلالية)، بهدف جمع النحاس والحديد وبيعهما. 

وأضاف، خلف: "وصلتنا معلومات وشكاوى من سكان كثيرين ومن كومين ومجلس حي (الهلالية) بسبب الدخان، وكقسم ضابطة وبالتعاون مع الأسايش اقتحمنا المكب وقمنا بتوقيف 26 شخصاً، بينهم 6 شبان وقاصران و 18 امرأة، وتم تسليمهم للمحكمة لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم".

وأشار رئيس قسم الضابطة في بلدية الشعب الغربية في القامشلي، إلى تخصيص صهريج مياه في المكب لإطفاء النيران، في حال قيام أحدهم بإشعالها، مجدداً، على حد تعبيره.  

وكانت مديرية البيئة قد نفت في حزيران/ يونيو الماضي، مسؤولية مؤسسات تابعة للإدارة الذاتية عن حرق النفايات في مكب (رودكو)، وأشارت إلى أن أشخاصاً آخرين مسؤولون عن حرقها، لكنها لم تسمهم. 

هذا وكان سكان الأحياء القريبة من مكب (رودكو)، قد نظموا في 12 أيلول/ سبتمبر الجاري، اعتصاماً للاحتجاج على عدم التزام الإدارة الذاتية بحل مشكلة حرق النفايات في المكب الأكبر من نوعه في القامشلي. 

يشار إلى أن الحي الغربي وحي (الهلالية) هما الأكثر عرضة لتأثير دخان النيران التي تشتعل في مكب (رودكو) الواقع على بعد كيلومترين فقط، غربي القامشلي.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

الأمن الداخلي الأسايش القامشلي النفايات