مقتل لاجئ عراقي بمخيم الهول إثر هجوم نفذه مجهولون

قتل لاجئ عراقي، جراء هجوم نفذه مجهولون بأداة حادة في مخيم (الهول) شرقي الحسكة.

وقالت إدارة مخيم (الهول)، لآرتا إف إم، إن اللاجئ العراقي كان يقيم في المخيم، منذ عام 2015، وكان يبلغ من العمر 20 عاماً.

وأضافت إدارة مخيم (الهول) أن المشتبه بهم في الهجوم كانوا يرتدون أزياء نساء عائلات مقاتلي داعش الأجانب، وتمكنوا من الفرار قبل القبض عليهم. 

وأوضح مشفى (الحكمة) الخاص في الحسكة، لآرتا إف إم، أن سبب وفاة اللاجئ العراقي كان تعرضه لضربة على رأسه باستخدام أداة حادة. 

ويعيش في مخيم (الهول) شرقي الحسكة، ستة آلاف لاجئ عراقي كانوا قد وصلوا إلى المخيم، عام 2015، إبان سيطرة داعش على مساحات واسعة من العراق.

وكانت قوى الأمن الداخلي في مخيم (الهول) قد عثرت في 29 تموز/ يوليو الفائت، على جثة امرأة تحمل الجنسية الأندونيسية، بعد تعرضها للقتل داخل خيمتها على يد نساء من عائلات مقاتلي داعش الأجانب.

كما شهد المخيم في الرابع من تموز/ يوليو الفائت، تعرض أحد أفراد قوى الأمن الداخلي للطعن على يد امرأة من عائلات مقاتلي داعش الأجانب، وفقاً لإدارة المخيم.

يذكر أن مخيم (الهول) يحوي أكثر من 72 ألف شخص، بينهم 12 ألفاً من أفراد عائلات مقاتلي داعش الأجانب، وفقاً لإدارة المخيم.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

اللاجئين العراقيين مخيم الهول الحسكة