فورين بوليسي: روسيا والنظام السوري تعمدا استهداف منشآت طبية بإدلب

أشار تقرير لموقع (فورين بوليسي) الأمريكي إلى أن روسيا والنظام السوري تعمدا استهداف منشآت طبية، على الرغم من حصولهما على إحداثياتها من الأمم المتحدة. 

وأوضح التقرير أن الأمم المتحدة ساعدت قوات النظام السوري وروسيا بالخطأ في قصف المنشآت الصحية في منطقة إدلب.

وذكر تقرير (فورين بوليسي) أن المنظمة الأممية أمدت روسيا، على مدار أشهر، بإحداثيات تحديد الموقع الجغرافي للمنشآت الصحية في إدلب، لضمان تجنب قصفها عن طريق الخطأ.

لكن الموقع الأمريكي قال إن هذا الهدف لم يتحقق، مشيراً إلى أن حوالي 46 منشأة مدنية تعرضت لهجمات منذ التصعيد العسكري، أواخر نيسان/ أبريل الماضي.

وكانت الجمعية الطبية السورية الأمريكية قد أكدت أن 14 منشأة طبية على الأقل، من تلك التي تعرضت لهجمات في إدلب، كانت على قائمة الأمم المتحدة، أي إن الحكومتين الروسية والسورية كانتا تعلمان بمواقعها. 

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

النظام السوري روسيا المنشآت الطبية إدلب