مسؤولون كرد يعلقون بحذر على الاتفاق الأمريكي التركي

أبدى القيادي في حركة المجتمع الديمقراطي، آلدار خليل، حذراً في التعليق على الاتفاق الأمريكي التركي بشأن المنطقة الامنة، مشيراً إلى أن الإدارة الذاتية تنتظر مزيداً من التفاصيل.

وقال، خليل، في تصريحات لوكالة (فرانس برس)، إن الاتفاق قد يكون بداية لأسلوب جديد، في إشارة إلى أن العملية العسكرية التركية قد أرجئت أو ألغيت.

ورأى القيادي في حركة المجتمع الديمقراطي أن الإدارة الذاتية تحتاج إلى معرفة التفاصيل كي تقوم بتقييم الأمر حسب المعطيات، لافتاً إلى أن الإدارة لا تعتمد في تقييمها على العناوين.

لكن، خليل، حذر من أن ،أردوغان، لا يزال "مصراً على إنهاء تجربة الإدارة الذاتية شرق الفرات".

وفي السياق، أشار مستشار الإدارة الذاتية، بدران جيا كرد، إلى أن نتائج المحادثات الأمريكية - التركية لا تزال غير واضحة، لافتاً إلى أن الإدارة الذاتية لا تريد حرباً مع أي طرف بل تتطلع "للحوار والحل السياسي".

وحذر، جيا كرد، من أن أي هجوم تركي محتمل سيشعل حرباً كبيرة، لافتا إلى أن قسد ستجبر على التحرك نحو الحدود التركية، ما يعني أنها لن تتمكن من مطاردة خلايا داعش وحراسة آلاف السجناء من مقاتليه.

ولم تتمكن، آرتا إف إم، من الحصول على تصريح رسمي من عدد من مسؤولي الإدارة الذاتية حول الاتفاق الأمريكي التركي. 

وقال المسؤولون إن الإدارة الذاتية بانتظار الحصول على معلومات أوضح من الجانب الأمريكي حول طبيعة الاتفاق. 

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

حركة المجتمع الديمقراطي الإدارة الذاتية المنطقة الآمنة