سقوط 10 مدنيين جراء غارات جوية على ريف إدلب

 قضى 10 نازحين، بينهم أطفال، في قصف جوي لقوات النظام وروسيا على مناطق في ريف إدلب.

وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن القصف الروسي طال تجمعاً للنازحين قرب مدينة خان شيخون، ما أدى إلى مقتل ثمانية مدنيين بينهم أربعة أطفال.

كما تسبب القصف الجوي بمقتل مدني وزوجته الحامل، وإصابة 10 آخرين بجروح في بلدة كفريا، وفقاً للمرصد السوري.

ورجح المرصد السوري ارتفاع حصيلة الضحايا، بسبب وجود جرحى في حالات خطرة.

وتشهد محافظة إدلب ومناطق مجاورة لها، تصعيداً عسكرياً من قبل قوات النظام والقوات الروسية، منذ نهاية نيسان/ أبريل الماضي، تزامناً مع معارك عنيفة تتركز في ريف حماة الشمالي.

يشار إلى أن أكثر من ثلاثة ملايين شخص يعيشون في إدلب، نصفهم من النازحين، وفقاً للأمم المتحدة.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

روسيا إدلب سوريا