القامشلي: منظمات مدنية تطالب بوضع حد للعنف ضد المرأة

طالبت مجموعة من هيئات ومنظمات المرأة في القامشلي، الخميس، بوضع حد للجرائم التي يتم ارتكابها بحق المرأة.

وجاءت دعوة الهيئات والمنظمات المهتمة بشؤون المرأة خلال تنظيمها مسيرة في القامشلي حملت عنوان (المرأة حياة، لا تقتلوا المرأة).

وقالت الإدارية في مجلس المرأة في مقاطعة القامشلي، حنيفة محمد، لآرتا إف إم، إن النشاط يأتي رداً على ازدياد جرائم القتل التي يتم ارتكابها بحق المرأة.

وأضافت، محمد: "وصلت الحصيلة إلى 19 امرأة في عام 2018، وفي الثلث الأول من العام الجاري وصلت الحصيلة إلى ست نساء. نحن اليوم مع جميع منظمات وهيئات ومجالس المرأة نقول لا للقتل الذي يرتكب بحق المرأة، ونرفع أصواتنا إلى جميع العالم بأن قتل المرأة تحت أي مسمى كان غير مقبول أبداً."

وأشارت الإدارية في مجلس المرأة في مقاطعة القامشلي، إلى أن معظم حالات القتل التي تعرضت لها النساء ارتكبها إما الزوج أو الأب أو الأخ وذلك بذريعة الدفاع عن الشرف.

وكانت حركة المرأة - مؤتمر ستار، التابعة للإدارة الذاتية، قد نظمت اعتصاماً في 28 آذار/ مارس الماضي، تنديداً بما وصفتها جريمة قتل امرأة على يد زوجها في القامشلي.

يذكر أن رجلاً من القامشلي كان قد طعن زوجته بالسكين في 26 آذار/ مارس الماضي، ما أدى إلى وفاتها على الفور، بحسب بيان حركة المرأة التابعة للإدارة الذاتية.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

المرأة القامشلي جرائم القتل