آخر الأخبار

  1. تعديل فترة تشغيل المولدات بعامودا ورفع سعر الأمبير
  2. نجاح 79 بالمئة من طلاب الثانوية بالحسكة بالدورة الثانية
  3. انتقادات برأس العين بسبب تأخر تأمين جهاز لغسيل الكلى
  4. وزير ألماني يقترح ترحيل اللاجئين السوريين الذين زاروا بلادهم
  5. سقوط 4 مدنيين جراء قصف جوي على إدلب

روابط ذات صلة

  1. ملتقى عشائر إقليم الجزيرة يدعو لحوار بين دمشق ومسد
  2. دمشق تفرج عن كندي بوساطة لبنانية بعد احتجازه 8 أشهر
  3. مسؤولون كرد يعلقون بحذر على الاتفاق الأمريكي التركي
  4. الأمم المتحدة تتهم النظام بارتكاب جرائم بحق مئة ألف معتقل
  5. دمشق ترفض الاتفاق الأمريكي التركي حول المنطقة الآمنة
  6. تقرير عسكري أمريكي يحذر من عودة داعش للظهور بسوريا
  7. تقرير: داعش يملك 300 مليون دولار رغم هزيمته بسوريا والعراق
  8. واشنطن ستمنع أي توغل أحادي من جانب أنقرة شرق الفرات
  9. الإدارة الذاتية تدعو المجتمع الدولي والتحالف لوقف تهديدات تركيا
  10. انطلاق منتدى حواري بالقامشلي في ذكرى مجازر شنكال

فرنسا تنفي خطة لإعادة جميع الجهاديين وعائلاتهم من سوريا

نفت باريس وجود أي خطة حالياً لاستعادة جماعية للجهاديين الفرنسيين وأفراد عائلاتهم من سوريا.

وأوضح وزير الداخلية الفرنسي، كريستوف كاستانير، في مؤتمر صحفي في باريس، الجمعة، أن قرار الحكومة هو "إعادة الأطفال فقط وكل حالة على حدة.".

وأشار، كاستانير، إلى أن بلاده وضعت عدة فرضيات بعد قرار الانسحاب الأمريكي من سوريا، وتسارع وتيرة استعادة الأراضي التي كان يسيطر عليها تنظيم داعش.

وجاءت تصريحات، كاستانير، رداً على معلومات ذكرتها صحيفة (ليبيراسيون) الفرنسية عن خطة مفصلة لإعادة شاملة للجهاديين الفرنسيين المحتجزين لدى قوات سوريا الديمقراطية.

وأشارت الصحيفة إلى أن السلطات الفرنسية أعدت قائمة تحوي 250 شخصاً من الرجال والنساء والأطفال لإعادتهم إلى فرنسا.

وكان الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، قد نفى نهاية شباط/ فبراير الماضي، وجود أي برنامج لعودة الجهاديين الفرنسيين إلى بلادهم.

إلى ذلك، أعلنت أستراليا أنها تعمل على استعادة ثلاثة أطفال من أفراد عائلة مقاتل أسترالي كان قد قتل قبل عامين، خلال قتاله إلى جانب تنظيم داعش في سوريا.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، الجمعة، إن بلاده تتواصل مع الصليب الأحمر الدولي لتمكين الأطفال الثلاثة من مغادرة مخيم الهول شرقي الحسكة.

وأضاف موريس أن العملية ستتم بعد أن يتحقق مسؤولون أستراليون من هويات الأطفال الثلاثة الموجودين لدى قوات سوريا الديمقراطية.

لكنه أوضح أنه "لن يعرض حياة أي أسترالي للخطر ما أجل إخراج الناس من مناطق النزاع هذه."

وكان والد الأطفال الثلاثة، خالد شروف، قد سافر مع زوجته إلى سوريا للالتحاق بتنظيم داعش عام 2013.

وبحسب وسائل إعلام أسترالية، فقد قتل شروف في غارة أمريكية عام 2017، مع اثنين من أبنائه.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

فرنسا الجهاديين الفرنسيين قوات سوريا الديمقراطية شمال سوريا الإدارة الذاتية