قسد تحرر جزءاً من قرية الباغوز شرق الفرات

حررت قوات سوريا الديمقراطية، اليوم الأحد، جزءاً من قرية الباغوز في ريف دير الزور الشرقي.

وجاء تحرير المنطقة الواقعة تحت سيطرة داعش بعد ساعات من إعلان قسد المعركة الأخيرة ضد التنظيم المتشدد في شرق نهر الفرات.

وقالت الناطقة باسم حملة "عاصفة الجزيرة"، ليلوى العبد الله، لآرتا إف إم، الأحد، إن المعارك في آخر معاقل تنظيم داعش شرق الفرات هي معارك كر وفر.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد أطلقت، مساء السبت، معركتها الأخيرة للقضاء على تنظيم داعش بشكل نهائي في ريف دير الزور الشرقي.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية، الأحد، عن استشهاد أحد مقاتليها في معارك ضد داعش بتلك المناطق.

وقال مدير المركز الإعلامي لقسد، مصطفى بالي، لآرتا إف إم، إن المعركة الأخيرة تهدف إلى تحرير قرية الباغوز.

وأشار، بالي، إلى أن قوات سوريا الديمقراطية تمكنت، خلال 10 أيام، من إجلاء أكثر من 20 ألف مدني وعزل من تبقى عن مخاطر الحرب.

إلى ذلك، توقع القيادي في قوات سوريا الديمقراطية، ريدور خليل، طرد داعش من ريف دير الزور الشرقي بشكل كامل، نهاية شباط (فبراير) الجاري.

وحذر، خليل، في تصريح لوكالة "رويترز" من وجود خطر حقيقي وجاد من تهديدات داعش الأمنية حتى بعد القضاء على وجوده الفعلي.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

قسد ديرالزور قوات سوريا الديمقراطية الباغوز