تكهفان جديدان في أحد شوارع رأس العين

شهدت مدينة رأس العين (سري كانيه) ظهور تكهفين جديدين نتيجة انهيار طبقات الأرض بشكل مفاجئ في أحد شوارع حي روناهي، دون تسجيل إصابات بشرية.

وقال عضو الدائرة الفنية في بلدية الشعب في رأس العين (سري كانيه)، أحمد شيخموس، لآرتا إف إم، الأربعاء، إن أحد التكهفين ظهر بعمق مترين بسبب حدوث كسر في خطوط شبكة الصرف الصحي بالحي، ما أدى إلى تسرب المياه إلى باطن الأرض.

وأضاف شيخموس، أن سبب ظهور التكهف الآخر هو الطبيعة الجيولوجية لطبقات الأرض تحت المدينة المكونة من الصخور الكارستية التي تتماسك بالمياه وتتفتت عند جفافها.

وأشار عضو الدائرة الفنية في بلدية الشعب في رأس العين (سري كانيه) إلى أن البلدية ستعمل على معالجة التكهفين الجديدين بأقرب وقت ممكن.

وكانت أجزاء كبيرة من أحد منازل حي روناهي في رأس العين (سري كانيه) قد انهارت، وتضررت منازل أخرى، في 10 كانون الأول/ ديسمبر الفائت، بسبب ظهور تكهف جديد إثر انهيار طبقات الأرض بشكل مفاجئ.

كما توفي طفل في 31  تموز/ يوليو الماضي، إثر وقوع صهريج للمياه فوقه بسبب حدوث تكهف نتيجة انهيار طبقات الأرض بشكل مفاجئ في حي روناهي في رأس العين (سري كانيه).

يذكر أن شوارع رأس العين (سري كانيه)، شهدت خلال السنوات الثلاث الفائتة ظهور أكثر من 35 تكهفاً، بينها 15 تكهفاً ظهروا خلال عام 2018، بحسب بلدية الشعب.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

التكهفات رأس العين سري كانيه