وفاة خبيري متفجرات من الأمن الداخلي في الرقة إثر انفجار لغم

توفي اثنان من خبراء المتفجرات العاملين في صفوف قوى الأمن الداخلي في الرقة، الأربعاء، إثر انفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش في المدينة.

وأفاد الناطق باسم قوى الأمن الداخلي في الرقة، إسكندر عيسى، لآرتا إف إم الخميس، أن خبيري المتفجرات فقدا حياتهما أثناء قيامهما بنزع الألغام في شارع الكهرباء قرب مدرسة أبي علاء المعري وسط الرقة.

وأضاف عيسى أن فرق المتفجرات التابعة لقوى الأمن الداخلي في الرقة تمكنت أول أمس الثلاثاء من إزالة مجموعة كبيرة من الألغام والمتفجرات في مدن الرقة والمنصورة والجرنية والطبقة.

وأشار الناطق باسم قوى الأمن الداخلي في الرقة إلى أن الأهالي كانوا قد قدموا خلال أوقات سابقة بلاغات بوجود مخلفات متفجرة تعود لتنظيم داعش، وأخرى أسقطتها حوامات النظام السوري في بعض المناطق الزراعية في ريف الرقة.

كما أشار عيسى إلى أن الألغام ومخلفات الحرب كانت منتشرة في أحياء الدرعية والطيار وشارع القطار في الرقة، وفي مدينة الجرنية وهداج ومنطقة حاوي الهوى جنوبها، بالإضافة إلى السلحبية في الريف الشرقي لمدينة الطبقة.

يذكر أن قوات سوريا الديمقراطية كانت قد أعلنت عن تحرير مدينة الرقة رسمياً في 17 تشرين الأول (أكتوبر) الماضي بعد أكثر من أربعة أشهر من المعارك مع مسلحي داعش بمساندة من التحالف الدولي.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

الألغام داعش الرقة