الإدارة الذاتية تنفي تسليم مواقع في الحسكة للنظام

نفى القيادي في حركة المجتمع الديمقراطي، عبد السلام أحمد، ما تناقلته وسائل إعلام تابعة للنظام السوري عن تسليم قوات سوريا الديمقراطية بعض مواقعها في مدينة الحسكة للنظام السوري.

وقال أحمد لآرتا إف إم الخميس إن هذه الأخبار التي تتناقلها وسائل الإعلام المرتبطة بالنظام السوري "عارية عن الصحة وتهدف إلى نشر البلبلة في الشارع"، لافتاً إلى أنها نوع من "الدعاية السوداء".

وأضاف القيادي في حركة المجتمع الديمقراطي أن القوات التابعة للإدارة الذاتية قاتلت وحررت من أجل هذه الأرض، ولن تقوم بتسليمها لأي جهة، على حد تعبيره.

هذا ونفى فواز الطلاع، من سكان حي النشوة في الحسكة، ما نشرته وسائل إعلام تابعة للنظام السوري عن انتشار عناصر من قوات النظام في الحي، مؤكداً أن الحي لا يزال تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية ولم تنسحب منه.

ونشرت صحيفة الوطن المقربة من النظام السوري اليوم تقريراً تحدثت فيه عن قيام قوات سوريا الديمقراطية بتنفيذ بنود ما أسمته "اتفاقها مع الدولة السورية" في الحسكة.

وأوضحت الصحيفة أن قوات سوريا الديمقراطية قامت بتسليم حي النشوة إلى قوات النظام، وأن الأخيرة بدأت بنصب حواجز على أطراف الحي الواقع جنوب غربي المدينة، على حد قولها.

وكانت صحيفة الوطن قد ذكرت الأحد الماضي أن قوات النظام السوري وقوات سوريا الديمقراطية قد توصلتا إلى اتفاق ينص على تولي النظام إدارة المنشآت النفطية في الحسكة، الأمر الذي نفاه رئيس المجلس التنفيذي لمقاطعة الجزيرة، عبد الكريم صاروخان، في تصريحات لآرتا إف إم.

هذا وكان الرئيس السوري، بشار الأسد، قد صرح في الثامن من حزيران (يونيو) الفائت أن قواته ستستعيد السيطرة على كافة المناطق الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة، داعياً القوات الأمريكية إلى الرحيل عن البلاد.

كما ذكر الأسد في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" نهاية أيار (مايو) الماضي أن نظامه سيتعامل مع قوات سوريا الديمقراطية على أساس خيارين، الأول هو فتح الأبواب أمام المفاوضات، والثاني هو استعادة تلك المناطق بالقوة، على حد تعبيره.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

النظام السوري الإدارة الذاتية الحسكة