التحالف الدولي: قواتنا باقية في سوريا حتى الاتفاق السياسي

مصدر الصورة: انترنت

قال قائد العمليات الخاصة للتحالف الدولي في العراق وسوريا،جيمس جيرارد، إن قوات التحالف الدولي لمحاربة داعش باقية في سوريا لحين إتمام العملية السياسية في البلاد.

وأوضح جيرارد في تصريحات لقناة "العربية"، السبت أن الحرب على داعش لم تنته بعد في المناطق التي قامت بتحريرها قوات سوريا الديمقراطية، لافتاً إلى أن الهدف الرئيسي للتحالف هو البقاء حتى تطهير المناطق المحررة من داعش.

وأضاف قائد العمليات الخاصة للتحالف الدولي أن التحالف يريد مساعدة أهالي الرقة ومنبج لاستعادة السلام والأمن في مناطقهم، وتدريب عناصر الأمن الداخلي في مناطق شمال شرقي سوريا، كي يكونوا قادرين على ضمان عدم عودة داعش، على حد تعبيره.

وألمح جيرارد إلى أن هناك أطرافاً - لم يسمها - تسعى لإفساد علاقة التحالف مع قوات سوريا الديمقراطية، بعد تحقيق الطرفين نجاحات ميدانية في ذلك الجزء من سوريا، على حد وصفه.

وعن الخلاف بين أنقرة وواشنطن، قال جيرارد، إنه لا يمكن أن تنشب حرب أو خلاف بين تركيا والولايات المتحدة لأنهما حليفتان في الناتو، مشيراً إلى أن الوضع الميداني في شمال شرقي سوريا مفتوح للمناقشة والحل السياسي بين الجانبين.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد تمكنت منذ عام 2014 من تحرير مناطق واسعة من تنظيم داعش في شمال شرقي سوريا، بإسناد من التحالف الدولي الذي تأسس في أيلول (سبتمبر) عام 2014

يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كان قد أعلن نهاية آذار (مارس) الماضي عن نيته سحب القوات الأمريكية من سوريا قريبا، لافتاً إلى أن المهمة الأساسية للقوات الأمريكية هي القضاء على تنظيم داعش.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

التحالف الدولي داعش سوريا