المجلس الكردي يثبت ممثلين جدد بالائتلاف وفي لجنة الدستور

قام المجلس الوطني الكردي في سوريا الجمعة بتثبيت ممثليه الجدد في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية وفي لجنة صياغة الدستور السوري الجديد.

وقال عضو المكتب القانوني في المجلس الكردي وعضو المكتب السياسي في حزب المساواة الكردي في سوريا، رضوان سيدو، لآرتا إف إم السبت إن تعيين الممثلين الجدد للمجلس الكردي تم خلال اجتماع في القامشلي.

وأضاف سيدو: "المجلس الكردي أصبح كياناً مستقلاً ضمن المفاوضات. إذ سيشارك ممثلوه بشكل مستقل في مفاوضات جنيف وفي كافة المحادثات. كما قام المجلس بانتخاب أعضاء سياسيين وقانونيين للمشاركة في لجنة إعداد الدستور."

وامتنع سيدو عن الإدلاء بأسماء ممثلي المجلس الوطني الكردي في الائتلاف ولجنة صياغة الدستور التي يعمل مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، على تشكيلها.

وكان اجتماع الأمانة العامة للمجلس الكردي في القامشلي الجمعة قد شهد انسحاباً لممثلي حزب يكيتي، لكن نائب سكرتير حزب يكيتي الكردي في سوريا، حسن صالح، لم يدل لآرتا إف إم بأي معلومات حول أسباب انسحاب الحزب.

وأضاف صالح أن حزب يكيتي سيعمل على حل هذه المشكلة ضمن المجلس الكردي، على حد تعبيره.

وكان عضو اللجنة المركزية في حزب المساواة الكردي في سوريا، إدريس خلو، قد صرح لآرتا إف إم في الخامس من أيار (مايو) الفائت أن المجلس الكردي حدد كلاً عبد الله كدو من حزب يكيتي، وزهير محمد من حزب المساواة كممثلين للمجلس في الائتلاف، خلفاً لفؤاد عليكو وحواس عكيد، بينما تم ترشيح عبد الباسط حمو من الحزب الديمقراطي الكردستاني لدورة ثانية.

كما أشار خلو حينها إلى انتخاب عبد الحكيم بشار وشيخموس عجو أحمد وشلال كدو وعماد محمود حمود وعبد الحميد نهايت تمو وحواس خليل عكيد وعدنان حسن كأعضاء في الهيئة العامة للائتلاف.

يذكر أن المجلس الكردي لم يقم بتغيير ممثليه في الائتلاف منذ عام 2016.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

المجلس الوطني الكردي الائتلاف السوري