آخر الأخبار

  1. واشنطن تتخلى عن دعم فصائل المعارضة في الجنوب السوري
  2. بدء التسجيل في امتحان اللغة الخاص بالماجستير بجامعة الفرات
  3. اعتقال شخص بريف الحسكة بتهمة زراعة الحشيش في منزله
  4. تضرر منازل في حي روناهي برأس العين بسبب الصرف الصحي
  5. فرض حالة الطوارئ في الرقة بعد تسلل خلايا من داعش

روابط ذات صلة

  1. بدء التسجيل في امتحان اللغة الخاص بالماجستير بجامعة الفرات
  2. تضرر منازل في حي روناهي برأس العين بسبب الصرف الصحي
  3. وصول كمية من الأدوية المكافحة للباذنجان البري إلى الحسكة
  4. تحويل 1.5 مليار لمصرف الحسكة الزراعي لصرف فواتير القمح
  5. توزيع 44 ألف لتر مازوت على الحصادات في المالكية وريفها
  6. استلام المحاصيل من المتعاقدين مع مؤسسة إكثار البذار بالحسكة
  7. 1100 شخص يستفيدون من مشروع الطبابة المجاني بالحسكة
  8. تركيب 71 غرفة صفية جاهزة في مدارس الحسكة والقامشلي
  9. هيئة الاقتصاد في كوباني تبدأ بصرف فواتير القمح
  10. تراجع إنتاج الخبز في فرن مبروكة إلى النصف لنقص الطحين

تنفيذ المرحلة قبل الأخيرة من كهرباء العشرة أمبيرات برأس العين

أعلنت مؤسسة الكهرباءِ التابعة للإدارة الذاتية في رأس العين (سري كانيه) عن البدء بتنفيذ المرحلة ما قبل الأخيرة من مشروع كهرباء العشرة أمبيرات في أحياء المدينة.

وقال مراسل آرتا إف إم في رأس العين (سري كانيه) الأحد إن تنفيذ المشروع كان قد بدأ في أواخر عام 2015.

وأوضحت الرئيسة المشتركة لمؤسسة الكهرباء في رأس العين (سري كانيه)، دالية موصلي لآرتا إف إم، أن المشروع يتم تنفيذه بهدف تخفيف استهلاك المدينة من الكهرباء والحفاظ على الشبكات من التلف، حيث يغطي أكثر من 75% من مساحتها.

وأضافت موصلي: "ننفذ المشروع الآن في حي نوروز، حيث انتهينا من تنفيذه في شارعي آرا والعبرة، اللذين شملا نحو 260 منزلاً، كما نقوم بتنفيذه الآن في شارع الشبيبة. ونتوقع الانتهاء من التنفيذ في حي نوروز خلال الشهر الجاري لننتقل إلى حي روناهي، وهو الحي الأخير."

وذكرت الرئيسة المشتركة لمؤسسة الكهرباء أن المستفيدين من المشروع ملزمون بدفع 1500 ليرة سورية كتكلفة للتركيب والقواطع لمرة واحدة فقط في بداية تنفيذ المشروع، بالإضافة إلى رسم الاشتراك الشهري والبالغ 500 ليرة سورية.

من جانبه، قال فرمان محمد، من أهالي رأس العين (سري كانيه) لآرتا إف إم، إن المشروع يعتبر جيداً في حال ساهم تطبيقه في زيادة عدد ساعات توفر الكهرباء.

وأضاف محمد: "أظن أن عشرة أمبيرات من الكهرباء تكفي حاجة المنزل في حال لم يتم هدرها، إذ ليس من الضروري تشغيل كل الأدوات الكهربائية في آن واحد. ولكن ننتظر تطبيق المشروع في المدينة بأكملها على أمل أن يتحسن توفر الكهرباء حينها."

هذا ويشمل مشروع كهرباء العشرة أمبيرات أكثر من ستة آلاف منزل حتى الآن في أحياء رأس العين (سري كانيه)، ومن المقرر أن ينتهي تنفيذه قبل نهاية العام الجاري، بحسب مؤسسة الكهرباء.

يذكر أن عدد منازل مدينة رأس العين (سري كانيه) يصل إلى نحو ثمانية آلاف منزل، وفقاً ﻵخر إحصائية أجرتها الإدارة الذاتية.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

الكهرباء رأس العين سري كانيه