وفاة طفل غرقاً في أحد الخنادق في مدينة عامودا

توفي طفل الجمعة إثر غرقه في أحد الخنادق التي حفرها بعض الأهالي حول منازلهم في مدينة عامودا.

وقال ريبر مكو، خال الطفل المتوفى، لآرتا إف إن ابن شقيقته سعيد عبيد برو، البالغ من العمر ثلاثة أعوام غرق في الخندق الذي تم حفره أمام منزل عائلته في حي نجاري.

وأوضح مكو: "وصلتنا معلومات بقيام كل عائلة بحفر خندق في منزلها أو أمامه. ولذلك قامت عائلة الطفل سعيد، بحفر الخندق أمام منزلها، والذي وقع فيه الطفل لاحقاً."

وأضاف خال الطفل المتوفى أن الطفل قد توفي بسبب امتلاء تلك الخنادق بالمياه بعد الأمطار الغزيرة التي شهدتها المنطقة، لافتاً إلى أن الأهالي عثروا عليه في الخندق بعد مرور نصف ساعة، إلا أنه كان قد فارق الحياة.

وكان طفل آخر يبلغ من العمر خمسة أعوام قد غرق في أحد الخنادق في عامودا في 20 من نيسان (أبريل) الفائت.

يذكر أن القوات التابعة للإدارة الذاتية تقوم بحفر خنادق حول مدينة عامودا تحسباً لأي هجوم عسكري أو إرهابي محتمل، بحسب أهالي عامودا.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

الخنادق عامودا الإدارة الذاتية حوادث