وفاة طفل غرقاً في أحد الخنادق حول عامودا

توفي طفل الجمعة إثر غرقه في أحد الخنادق التي تحيط بمدينة عامودا.

وقال فيصل شيخي، أحد الشهود على حادثة الغرق، لآرتا إف إم إن الطفل لفند محمد خير شندي، البالغ من العمر خمس سنوات غرق في أحد الخنادق الممتلئة بالمياه أثناء اللعب.

وأوضح شيخي أن "الطفل كان قد فارق الحياة حين قام صديقه بإبلاغ والده، لأنه لم يتمكن من الخروج بسبب صغر سنه."

وأشار شيخي إلى أن العمال الذين كانوا يعملون في حفر الخندق لم يكونوا موجودين وقت الحادثة لأنه كان يوم عطلة.

هذا ولم تدل عائلة الطفل لفند محمد خير شندي لآرتا إف إم بأي تصريح حول الحادثة.

كما لم تتمكن آرتا إف إم من الحصول على معلومات إضافية عن حادثة الغرق من القوات التابعة للإدارة الذاتية.

يُذكر أن القوات التابعة للإدارة الذاتية تقوم بحفر خنادق حول مدينة عامودا تحسباً لأي هجوم عسكري أو إرهابي محتمل، بحسب أهالي عامودا.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

عامودا الإدارة الذاتية