آخر الأخبار

  1. مزارعو القطن والخضار بكوباني يشتكون من قلة مازوت الري
  2. بلدية الشعب في عامودا تخالف 10 محلات لإشغال الرصيف
  3. إصلاح خط كهرباء محطة مياه علوك في ريف رأس العين
  4. بدء حملة لترقيع الشوارع المتضررة في مدينة المالكية
  5. مقتل 12 جندياً تركيا ومسلحاً سورياً في عفرين خلال تموز

روابط ذات صلة

  1. اختتام المؤتمر الثالث لمجلس سوريا الديمقراطية في الطبقة
  2. يكيتي يتهم مناصرين للإدارة الذاتية بالاستيلاء على مقره بالقامشلي
  3. انطلاق مؤتمر مجلس سوريا الديمقراطية الثالث في الطبقة
  4. الإدارة الذاتية تنفي تسليم مواقع في الحسكة للنظام
  5. الحزب التقدمي يطالب بالإفراج عن أعضائه المعتقلين في عفرين
  6. الأمم المتحدة تتهم المعارضة بارتكاب انتهاكات واسعة بعفرين
  7. روسيا تعتزم إجلاء ألف شخص من درعا إلى إدلب
  8. الإدارة الذاتية تنفي توقيع اتفاق مع النظام حول النفط
  9. الآلاف يعودون إلى منازلهم في درعا بعد الاتفاق وتوقف المعارك
  10. حركة المجتمع الديمقراطي تنفي مجدداً إجراء مفاوضات مع النظام

الرئيس الروسي يدين الهجوم الأمريكي على سوريا

أدان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الهجوم الصاروخي الذي قادته الولايات المتحدة على أهداف سورية فجر السبت.

ونقل الكرملين عن بوتين في بيان قوله إن التحركات الأمريكية في سوريا زادت من الكارثة الإنسانية في سوريا سوءاً وسببت المعاناة للمدنيين، فضلاً عن إلحاق الضرر بالعلاقات الدولية، بحسب البيان.

وقالت وزارة الدفاع الروسية السبت إن أنظمة الدفاع الجوي التابعة للنظام السوري اعترضت معظم الصواريخ المستخدمة في الهجوم الذي شنته الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا.

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية أن الضربات التي نفذتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا، لم تستهدف مواقع قريبة من القاعدتين الجوية والبحرية الروسيتين في سوريا.

وعبرت وزارة الدفاع الروسية عن غضبها من الهجمات التي وصفتها وسائل الإعلام السورية الرسمية بأنها انتهاك صارخ للقانون الدولي.

وأشارت وزارة الدفاع الروسية إلى أن قوات النظام السوري اعترضت الهجمات باستخدام أسلحة سوفيتية الصنع من بينها منظومة "بوك" الصاروخية.

من جانبه، حمّل السفير الروسي لدى واشنطن، أناتولي أنتونوف، الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا مسؤولية عواقب الضربات التي نفذتها الدول الثلاث على سوريا.

هذا ودعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، السبت كل الدول إلى ضبط النفس والامتناع عن كل عمل من شأنه أن يؤدي إلى التصعيد، بعد الضربات الجوية الأمريكية والفرنسية والبريطانية على سوريا.

وأفاد غوتيريس أن على كافة الأطراف ضبط النفس، وتجنب كل الأعمال التي يمكن أن تؤدي إلى تصعيد الوضع وتزيد من معاناة الشعب السوري.

وشدد الأمين العام للأمم المتحدة، على ضرورة التحرك بموجب ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي.

يذكر أن التدخل الغربي في سوريا تم بدون تفويض من مجلس الأمن الدولي الذي كان قد فشل في إصدار قرارات بشأن سوريا الأسبوع الماضي على خلفية الهجوم الكيماوي في مدينة دوما في السابع من نيسان (أبريل) الجاري.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

روسيا أمريكا سوريا